http://wastaschool.ahlamontada.net/

مدرسة الواسطى الابتدائية للبنات


رؤية المدرسة تعليم عالى الجودة باستخدام التكنولوجيا الحديثة وايجاد جيل من المبدعين فى ظل المشاركة المجتمعية الفعالة

رسالة المدرسة 1- تدريب المعلمين على استخدام التكنولوجيا الحديثة فى التدريس . 2- تدريب المعلمين على الطرق الحديثة في التدريس . 3- تدريب تلميذات المدرسة على كيفية استخدام الاجهزه التكنولوجية الحديثة . 4- العمل على بناء ثقافة داعمة للتغيير بين المعلمين و المتعلمين . 5- تحديد نقاط الضعف في أداء الطالبات و إعداد خطط تحسين للتغلب عليها وجعلها نقاط قوة . 6- احترام وتقدير الوقت لدى المعلمين و المتعلمين من خلال انضباط الجدول المدرسي . 7- إشراك المعنيين لمراجعة و تقييم أداء المدرسة في ضوء قدرتها على تحقيق أهدافها .

المواضيع الأخيرة

» صورة لللوحة الوجودة خارج المدرسة
الثلاثاء مايو 10, 2011 5:50 am من طرف Admin

» ورة للمدرسة
الثلاثاء مايو 10, 2011 5:47 am من طرف Admin

» المدرسة فى الكنيسة والشرطة
السبت مارس 26, 2011 9:44 am من طرف Admin

» مبادرات لمدرسة
السبت مارس 26, 2011 9:39 am من طرف Admin

» بحث مقدم عن انواع الشبكات
الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 11:04 am من طرف Admin

» المدرسة فازت بمسابقة المسرحيات على مستوى الادارة
الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 10:59 am من طرف Admin

» فوز المدرسة فى مشروع TILO و ديسكفرى
الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 10:49 am من طرف Admin

» المدرسة مرشحة لبطولة الكرة الطائرة على مستوى المحافظة
الأحد نوفمبر 28, 2010 9:15 am من طرف Admin

» الفيلم الفائز فى مسابقة ديسكفرى عن (مشروع مجتمعى ) محو الامية
الأحد نوفمبر 28, 2010 9:08 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني


    بحث ومعلومات عن الفنان يوسف كامل

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 127
    تاريخ التسجيل : 11/03/2010
    العمر : 48
    الموقع : مدير الموقع

    بحث ومعلومات عن الفنان يوسف كامل

    مُساهمة  Admin في الأربعاء أبريل 07, 2010 3:33 pm

    يوسف كامل








    مولده وحياته

    ( 26 مايو 1891 حى الظاهر ،القاهرة - 12 ديسمبر 1971، القاهرة ) رسام و فنان تشكيلى مصرى كبير. بيعتبر أبو الأسلوب التأثيرى المصرى و من رواد فن الرسم فى مصر. درس الفن فى مدرسة الفنون الجميله فى القاهرة و كمل دراسته فى ايطاليا. لما رجع مصر اشتغل استاذ فى كلية الفنون الجميله و بعدين اتعين رئيس لقسم الرسم، و بعدها بقى عميد الكليه لغاية ما بقى مدير متحف الفن الحديث فى القاهره و مقرر للجنة الفنون التشكيليه فى المجلس الاعلى للفنون و الأداب.

    وصل عدد اللوحات اللى رسمها لاكتر من الفين لوحه موضوعاتها كانت من البيئه المصريه و الريف المصرى و الأسواق و أحياء القاهره القديمه و كان كمان بيحب يرسم الطيور و الحيوانات الاليفه. اتحفظت إبداعاته فى متحف الفن الحديث فى القاهره. كرمته الدوله المصريه بالجايزه التقديريه فى الفنون سنة 1960.

    يعتبر الفنان يوسف كامل من أهم أقطاب الجيل الأول من الفنانين المصريين فهو من أشهر الرواد الذين كان يطلق عليهم اسم "الرعيل الأول".. وهم الذين ولدوا قبل بداية القرن العشرين والتحقوا بمدرسة الفنون الجميلة المصرية عند افتتاحها عام .1908
    ولد بحي الظاهر بالقاهرة يوم 26 مايو سنة 1891. وتوفي بها في 12 ديسمبر عام ..1971 وقد بلغ عدد اللوحات التي رسمها أكثر من ألفي لوحة. فقد كان من أكثر الفنانين انتاجا. وقد اتخذ من المدرسة التأثرية أسلوبا للتعبير. وكانت تستهويه المناظر الخلوية ومشاهد الريف المصري بوجه خاص. وكان من أكثر الرسامين اهتماما بتصوير الحيوانات الداجنة والطيور الأليفة ومشاهد الأسواق الريفية والبيوت الصغيرة ذات الدرج الصاعد اليها والذي يضفي علي المشهد شاعرية رقيقة.
    لم يلتزم بأسلوب الفن التأثري الأوروبي الذي يحتم عدم استخدام اللون الأسود أو البني في الرسم فقد جعلهما من بين ألوانه واكتفي من الفن التأثري باللمسات المتجاورة غير المندمجة كل لمسة مستقلة الي جانب الأخري وتقوم عين المشاهد بمزجها عند النظر الي اللوحة من بعيد.
    ويذكر له فضل الريادة في ميدان التعاون المدهش مع زميله المسيحي الفنان "راغب عياد" وذلك بقصة كفاحهما من أجل استكمال تعليمهما في روما. عندما أرسل كل منهما الآخر في بعثة الي ايطاليا علي نفقته وتولي الآخر العمل مكانه في مصر. وارسال راتبه شهريا حتي أنهي السنة الدراسية فتولي الآخر مهمة زميله بالتبادل.. وقد قابلا زعيم ثورة 1919 سعد زغلول بعد خروجه من المنفي وحيا كفاحهما. وعند انعقاد أول برلمان مصري عرضت قصة تعاونهما عام 1924 فتقرر اعتماد ميزانية لبعثات الرسامين والنحاتين. وكان يوسف كامل وراغب عياد علي رأس أول المبعوثين علي نفقة الدولة للدراسة في ايطاليا.
    في عام 1912 ساهم في انشاء المدرسة الاعدادية بحي الظاهر. وقام بالتدريس في القسم الثانوي حيث كان من زملائه الأساتذة العقاد والمازني وأحمد حسن الزيات وفريد أبو حديد ومحمد بدران وغيرهم من مفكري مصر وعلمائها.
    عاد عام 1925 من بعثته الحكومية ليعمل أستاذا لفن التصوير الزيتي بمدرسة الفنون الجميلة العليا. وكان أول مصري يقوم بالتدريس بها الي جانب الأساتذة الأوروبيين. ثم أصبح رئيسا لقسم التصوير "أي الرسم بالألوان". ثم تولي ادارة متحف الفن الحديث عامي 1948. 1949. ثم تولي منصب عميد "الكلية الملكية للفنون الجميلة" عام 1950 حتي 1953. وأصبح اسمها كلية الفنون الجميلة بعد عام ..1952 وقد حصل علي أكبر جوائز الدولة وهي الجائزة التقديرية عام 1960 وقد أصدر عنه الأستاذ بدر الدين أبو غازي كتابا في سلسلة وصف مصر من خلال الفنون التشكيلية.
    بعد وفاته امتنعت أسرته عن اقامة أي تكريم لذكراه وأغلقت بيته ومرسمه علي لوحاته عشرات السنين. ولا يعرف ما أصابها من جراء هذا التخزين
    اهتمامات الفنان يوسف كامل الفنية





    •1-أهتم بالنزعة الفنية التأثيرية معتمدا على
    رؤيته وقوة تعبيره النابع من أرتباطه ببلده
    وبيئته .
    •2-
    يعتبر الفنان يوسف كامل رائد المدرسة
    التأثيرية المصرية (الاتجاه التاثيرى )
    •3-
    عشق الفنان ريف مصر وتربتها الخصبة
    والحياة الريفية وخصها بالكثير من تسجيلاته الرائعة
    •4-
    عبرعن حضارة بلده فى اعماله بصدق
    5-
    تميزت أعماله بثراء الالوان وصدق التعبير
    -
    كان محبا للظل والنور فى أعماله الفنية

    •7-أهتم ببنات واولاد القرية كما اهتم بالتعبير عن نسائها وشبابها وكهولها
    •8-
    أول من سمح للفتايات بالالتحاق بالكلية
    •9-
    تتميز شخصية يوسف كامل بالبساطة والوضوح والصراحة
    •10-
    حصل على جائزة الدولة التقديرية فى
    الفنون عام 1960

    أهم أعمالهالفنية


    •-1
    لوحة زيتية لاحد الاحياء الشعبية القديمة فى القاهرة




    •2-منظر لاحد أحياء القاهرةالقديمةلوحة زيتية




    •3-صورة لمشايخ الحسين



    •4-الفنان يوسف كامل على شط الترعةلوحة زيتية




    •5-تاثيرات لونية للفنان يوسف كامل










    رواد الفن المصرى المعاصر


    يوسف كامل فنان تشكيلي من الرعيل الأول الذي أرسى دعائم الفن التشكيلي في مصر، ولتاريخه الفني وتأصيله للفن في التربة المصرية حصل على جائزة الدولة التقديرية للفنون اعترافاً به وبفنه. نشأ يوسف كامل في بيئة قاهرية بين أسرة المهندسين تميزت بقدرات فنية واضحة فساعدته على بلورة الموهبة واستكشافها ولقد اقترن اسمه في مصر بالانطباعية حيث وجد فيها تجاوباً مع نفسه وطبيعته وظل معها هائماُ بالنور هذا النور الذي تحدث عنه "السهروري" "أرفع ذكر النور وأنضر أهل النور وأرشد النور إلى النور".

    إن مناظر يوسف كامل هي تعبير عن الريف البسيط حول ضواحي القاهرة في صورته الخارجية وانعكاس النور والظلال عليه هو ليس ريفاً أسطورياً ولا قرية رمزية وإنما هو الريف في جمال ألوانه ولألاء شمسه..













      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 11:09 am